بعد هدوء نسبي … طائرات التحالف ترتكب مجزرة بحق المدنيين في مدينة الرقة

ارتكبت طائرات التحالف الدولي اليوم مجزرة جديدة بحق المدنيين في مدينة الرقة وراح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، ويعتبر ذلك إضافة لسجل التحالف في ارتكاب المجازر، والذي امتلأ خلال الأيام الأخيرة، حيث تواصل الطائرات شن الغارات الجوية على مدينة الرقة في إطار الدعم والتغطية الجوية التي تقدمها لقوات سوريا الديمقراطية، علما أن الأيام الماضية شهدت انخفاضا ملحوظا في وتيرة القصف الجوي على المدينة.

فقد أشار ناشطون إلى أن طائرات التحالف الدولي أغارت ظهر اليوم على حارة البدو، ما أدى لارتكاب مجزرة مروعة راح ضحيتها أكثر من 35 مدني.

والجدير بالذكر أن طائرات التحالف ارتكبت عدة مجازر في حارة البدو أيضا خلال الأسابيع الماضي، ففي الرابع والعشرين من الشهر الماضي ارتكبت مجزرة بعد استهداف مبنى سكني، وراح ضحيتها أكثر من 40 مدني.

وفي الثاني عشر من الشهر الماضي ارتكب التحالف أيضا مجزرة بحق المدنيين بعد استهداف مبنى سكني أيضا، وراح ضحيتها 11 شهيدا غالبيتهم من عائلة واحدة.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” قد نشرت تقريرا، أكدت فيه إن غارتين جويتين شنتهما طائرات التحالف الدولي على مدرسة كانت تأوي عائلات نازحة في المنصورة وسوق وفرن في الطبقة، بريف الرقة الغربي في مارس/آذار، ما أدى لمقتل 84 مدنيا على الأقل، بينهم 30 طفلا،

وللعلم فإن التحالف الدولي أعلن أن مسؤولين محليين وشيوخ عشائر سوريين، بدأوا يقودون محادثات لتأمين ممرات آمنة لخروج المدنيين من أجزاء في الرقة يسيطر عليها تنظيم الدولة.

شاهد أيضاً

مفخخة تهزّ العاصمة دمشق

  دوّى انفجار عنيف في العاصمة دمشق صباح اليوم الخميس (14 كانون الأول/ديسمبر)، ناجم عن …