روسيا ستواصل إرسال الحبوب إلى سوريا

 

قال نائب رئيس الوزراء الروسي، أركادي دوفوركوفيتش، إن بلاده ستواصل على الأرجح إمداد سوريا بالحبوب في إطار شحنات المساعدات، بغض النظر عن الأوضاع العسكرية.

وأوضح دوفوركوفيتش للصحفيين، خلال زيارته إلى لندن اليوم الأربعاء 6 كانون الأول، أن سوريا بحاجة حقًا إلى المعونات الإنسانية التي لن تكون مرهونة بحسب قوله بالوضع العسكري هناك.

وتعتبر روسيا من أكبر مصدري القمح في العالم، وتدعم رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في الحرب التي تشهدها سوريا منذ سنوات.

 
 

ولم يكشف دوفوروكوفيتش، وهو المسؤول عن قطاع الزراعة في الحكومة الروسية، تفاصيل المعونات موضحًا أنه ليس بوسعه التحدث حاليًا عن توقيت أو شروط الإمدادات الروسية المستقبلية من الحبوب لسوريا.

ولدى روسيا لديها فائض من الحبوب هذا العام، بعد زيادة قياسية سجلت لمحصولها، بحسب ما ذكرته “رويترز”.

وتعتزم روسيا الانتهاء من بناء مطحنة دقيق ضخمة في محافظة حمص، كانت بدأت في تشييدها منذ عام 2012، والتي ستعد الأكبر في سوريا، بحسب وكالة “تاس” الروسية.

وكانت سوريا مكتفية ذاتيًا من إنتاج الحبوب، غير أن القتال المستمر في مناطق إنتاج الحبوب الرئيسية شمال شرقي البلد، بالإضافة إلى قلة هطول الأمطار نسبيًا تسببا بتراجع إنتاج القمح العام الماضي.

وبلغ إنتاج الحبوب العام الماضي قرابة 1.7 مليون طن، بحسب الأرقام الرسمية، إلا أن منظمة “فاو” تقدره بأقل من ذلك.

عنب بلدي

شاهد أيضاً

رئيس صاغة دمشق ينصح المواطنين بعدم بيع ذهبهم

  نصح رئيس جمعية الصاغة في دمشق، غسان جزماتي، المواطنين بعدم بيع مدخراتهم من الذهب …