إيران تواصل استقبال جثث مقاتليها الذين قضَوْا في سوريا

96

بناة المستقبل-الدرر الشامية:

أفادت مصادر إعلامية، بأنّ إيران واصلت استقبال جثث مقاتليها الذين قُتلوا خلال المعارك مع الثوار، وكانت آخرهم جثة الأفغانيّ حسين أحمدي، وهو مقاتل من وحدة فيلق القدس، التابعة للحرس الثوريّ الإيرانيّ.

وشارك “أحمدي” في القتال على عدة جبهات، بعد قدومه منذ قرابة العامين، وكان آخرها ريف حلب الشماليّ، حيث أُصيب خلال المعارك مع الثوار؛ ما أدى إلى قطع قدمه، وبعدها تفاقمت إصابته؛ ما أدى إلى وفاته.

وشُيّع “أحمدي” في مدينة إشتهارد، التابعة لإقليم شهرستان، وسط حضور على أهم المستويات السياسية والعسكرية في الإقليم، ووسط حضورٍ لجنرالات من الحرس الثوري الإيراني.

وتقوم إيران بإرسال دفعات جديدة من المقاتلين؛ لمساندة قوات “الأسد” في حربها على الثوار، وبالمقابل تستقبل جثث مقاتليها في حال تمكُّنها من سحب جثثهم.

شاهد أيضاً

تيلرسون سيؤكد الموقف الأمريكي من بشار الأسد

نقلت وكالة رويترز عن مسؤول أمريكي قوله للصحفيين  (اليوم الثلاثاء)، إن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون …