تشكيل هيئة قضائية موحدة في الغوطة الشرقية

5551أعلنت عدة تشكيلات عسكرية في الغوطة الشرقية بريف دمشق في بيان لها الثلاثاء عن التوصل إلى اتفاق يقضي بتوحيد جهاز القضاء في الغوطة.
وتضمّن البيان الموقّع من الفصائل العسكرية على العديد من النقاط منها حصر مهمة المجلس في الفصل بين الخصومات وحل النزاعات، بينما اشترطت الفصائل على المجلس أن لا يتدخل في قضايا الحكم والسياسة.
كما جاء في البيان أن مجلس القضاء مستقل في عمله عن أي جهة عسكرية أو مدنية أو سياسية، في حين يتعين على جميع القضاة عدم مخالفة إجماع “مجلس القضاء الموحد”.
وأشار البيان إلى أنه تم الاتفاق على تعيين عبد العزيز عيون رئيسا للمجلس، وزين العابدين بن الحسين نائبا للرئيس، إضافة إلى عضوية كل من أنور الشيخ بزينة وخالد طفّور وبلال عواد خريسات.
بدورها، تعهدت الفصائل الموقعة على أن لا تقوم باعتقال مدنيين إلا بمذكرة قضائية، كما تكفلت بتقديم المؤازرة والحماية والدعم المالي الذي يلزم المجلس.
يشار إلى أن السلطة القضائية الجديدة الموحدة تكونت بعد اندماج هيئتين كانتا تعملان بشكل متوازٍ في المنطقة، وهما “الهيئة القضائية العامة” والمجلس “القضائي في الغوطة الشرقية”.
يذكر أن التشكيلات العسكرية الموقّعة على البيان هي الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام وفيلق الرحمن وجبهة النصرة وحركة أحرار الشام الإسلامية وجيش الإسلام ولواء أسود الغوطة ولواء فتح الشام ولواء أمهات المؤمنين والحركة السورية للإصلاح والبناء وكتائب السيف الأموي وجبهة الأصالة والتنمية وقيادة الشرطة العسكرية وقيادة أمن الثورة ولواء الشباب الصادقين ولواء شهداء دوما ولواء رجال الأثر وتجمع ثوار الغوطة

شاهد أيضاً

الشرطة العسكرية الروسية تدخل بلدات القلمون الشرقي تمهيدا لترحيل ثوارها

  نشر ناشطون من بلدات القلمون الشرقي صباح اليوم الجمعة صور قالوا إنها لسيارات تابعة …

اترك تعليقاً