هيومن رايتس: دول مجاورة لسوريا رفضت استقبال فلسطينيين نازحين

35بناة المستقبل-روزنة

انتقدت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، خلال مؤتمر صحافي في العاصمة الأردنية عمان، إغلاق الدول المجاورة لسوريا أبوابها في وجه الفلسطينيين الفارين من الحرب في سوريا، وذلك حسبما أوردت وكالة “فرانس برس”.

وقال نديم خوري نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال افريقيا في المنظمة، إن “الأبواب تغلق في وجه فلسطيني سوريا، ليس في الأردن فقط، بل في لبنان ودول أخرى”.

وأضاف أن “لبنان فرض قيوداً على دخول فلسطيني سوريا، وقام بترحيل أشخاص عدة قسراً، والعراق أغلق أبوابه في وجه الفلسطينيين، واليوم نتحدث عن الاردن”.

وأكد خوري أن “ما يزيد على مائة حالة تم ترحيلها قسراً من الأردن إلى سوريا”. معتبراً ذلك “انتهاكاً جسيماً لواجبات الأردن الدولية”.

ويستند التقرير المكون من 44 صفحة، تحت عنوان “غير مرحب بهم: معاملة الأردن للفلسطينيين الفارين من سوريا”، إلى مقابلات مع أكثر من 30 شخصاً تضرروا جراء سياسة حظر الدخول. كما وثقت هيومن رايتس ووتش قيام الأردن بتجريد بعض الفلسطينيين الذين أقاموا في سوريا لسنوات عدة من الجنسية الأردنية، واحتجازهم أو ترحيلهم إلى سوريا دون وثائق ثبوتية.

وقالت هيومن رايتس ووتش في التقرير إن “معظم البلدان المجاورة للأردن فرضت بدورها قيوداً على دخول الفلسطينيين القادمين من سوريا، تاركة الآلاف عالقين في مواجهة أخطار جمة”.

ودعت المنظمة، الحكومة الأردنية إلى “المسارعة بإلغاء الحظر الذي فرضته على دخول اللاجئين الفلسطينيين ووضع حد لترحيل الفلسطينيين القادمين من سوريا”.

وقال عبد الله النسور رئيس الوزراء الأردني، إن “المملكة تحملت أكبر موجات لجوء في العالم، وتحملت ما لم يتحمله أحد”، معتبراً أن التقرير الصادر عن المنظمة الدولية “غير عادل”.

شاهد أيضاً

واشنطن: روسيا والنظام تحاولان “تطهير” موقع الهجوم الكيماوي

  قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة لديها معلومات موثوقة تشير إلى …

اترك تعليقاً