الدفاع المدني يكشف أعداد القتلى والجرحى المدنيين في الغوطة العام الماضي

 

كشف الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، اليوم، أن نظام الأسد قتل ألفاً و337 مدنياً، بينهم 12 من متطوعي الدفاع المدني، في غوطة دمشق الشرقية المحاصرة، خلال عام 2017.

وأوضح الدفاع في تقرير نشره على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي، أن ألفاً و337 مدنياً، بينهم 12 من طواقم الدفاع المدني قتلوا خلال عام 2017، فيما جرح 9 آلاف و123 مدنياً، بينهم 82 من متطوعي الدفاع المدني.

وأشار التقرير إلى أن قوات النظام ارتكبت 32 مجزرة في مدن وبلدات الغوطة في 2017.

وأفاد بأن قوات النظام قصفت الغوطة الشرقية خلال العام الماضي بألف و403 غارة جوية، و7 آلاف و325 قذيفة مدفعية، إلى جانب 402 صاروخ أرض أرض، و16 برميلاً متفجراً، واستخدمت القنابل العنقودية 106 مرات، وغاز الكلور مرة واحدة.

وأضاف التقرير أن 7 من مراكز الدفاع المدني تعرضت لقصف مباشر من طائرات ومدفعيات النظام.

التقرير ذاته أشار إلى أن طواقم الدفاع المدني نفذت ألفين و11 عملية إنقاذ، ونقلت 9 آلاف و123 جريحاً إلى المشافي والنقاط الطبية، كما أنها أطفأت 508 حرائق.

وكالات

شاهد أيضاً

وول ستريت: فرض عقوبات على إيران يردع الأسد

  طالب مارك دوبويتز، رئيس مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات، والمستشار البارز ريتشارد جولدبيرج، الخميس، صناع …