مصرع مدير سجن صيدنايا في ظروف غامضة

 

لقي مدير سجن صيدنايا ذائع الصيت، مصرعه قبل يومين في ظروف غامضة ووسط تكتم من جانب إعلام النظام والرديف، ليدفن في قريته “فديو” في ريف اللاذقية دون حضور الإعلام.

واقتصر نعي مدير السجن العميد محمود معتوق على بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة في تغطية أخبار قريته، فيما غاب ذكره عن الإعلام الرسمي والشبكات الموالية الشهيرة.

ولم يحدد متداولو الخبر من موالي النظام طريقة مصرع معتوق، إلا أن شبكة أخبار قريته “فديو” قالت إنه “استشهد وهو يقوم بواجبه الوطني”، فيما تداول ناشطون أنباء عن إصابته بجلطة قلبية يوم الجمعة أودت بحياته.

متابعات

شاهد أيضاً

بطولة الجمهورية للرقص في دمشق… برعاية مخلوف

  نظّم الاتحاد الرياضي العام التابع لحكومة النظام خلال اليومين الماضيين بطولةً للرقص في العاصمة …