الخوذ البيضاء: الأسد وروسيا يواصلان هجماتهم على الغوطة الشرقية مسجلة 695 غارة خلال الحملة الأخيرة

1

 

قالت مؤسسة الدفاع المدني في ريف دمشق، إن نظام الأسد واصل حملته العسكرية ضد سكان الغوطة الشرقية المحاصرة، متجاوزاً كافة التعهدات والاتفاقات التي نصت على إبعاد المدنيين عن الصراعات العسكرية، وبينما يتحدث إعلام النظام عن تحييده للمدنيين، كانت الوقائع على الأرض تكذب كل ما يدعيه.

وبينت المؤسسة في بيان لها اليوم أن الألة العسكرية التابعة لقوات النظام بمساندة جوية من سلاح الطيران الروسي واصلت حملتها على الغوطة الشرقية لليوم السادس عشر على التوالي، مستهدفة المدن والبلدات بـ 695 غارة جوية، و645 صاروخ أرض – أرض، وما يزيد عن 3031 قذيفة.

كما استخدم النظام القنابل “العنقودية” حيث عمل مركز UXO التابع للدفاع المدني في الغوطة الشرقية أكثر من 46 نقطة استهداف بالقنابل العنقودية، تم توثيق سقوط صواريخ بمظلة على شكل حاوية تحوي 12 قنبلة عنقودية

وأضاف البيان أنه في فجر يوم السبت الموافق 13\01\2018 أطلقت ثلاثة صواريخ نوع أرض – أرض من منصات تابعة لقوات النظام محملة بغازات سامة، مستهدفة إحدى المناطق الفاصلة ما بين مدينة حرستا ومدينة دوما، مما أدى لانتشار الغازات ووصولها لعدة أحياء في مدينة دوما نقل على إثرها ستة مدنيين خمسة نساء وطفل للمراكز الطبية بعد استنشاقهم لهذه الغازات.

ووثق الدفاع المدني السوري ضحايا القصف خلال الحملة بلغ عدد الشهداء 177 شهيداً ، بينهم 51 طفلاً، و34 امرأة، فضلاً عن إصابة 811 مدني بجروح، بينهم 208 طفل، 192 امرأة، و79 مدنياً أدت عمليات القصف على الأحياء إلى حصارهم تحت الأنقاض لتتكمن فرق الدفاع المدني العاملة على الأرض بإنقاذهم وهم لا يزالون على قيد الحياة، بينهم 23 طفلاً و31 امرأة تم إخراجهم سالمين دون تعرضهم لأية أذى.

ودعا البيان المؤسسات المدنية والحقوقية، المحلية منها والدولية، للتدخل كل بحسب مجال ونطاق عمله لإنقاذ الغوطة، للضغط على الأطراف الفاعلة لوقف الهجمات العسكرية على المدنيين وإدخال المساعدات اللازمة والقيام بالإخلاء الطبي، كما أن تقوم المؤسسات الحقوقية بالعمل على ذلك في المحافل الدولية.

وأكدت المديرية أن كوادر الدفاع المدني ستبقى تعمل بكامل جاهزيتها، وبأعلى استجابة سعياً لتقديم يد المساعدة للمدنيين الذين يتم استهدافهم بشكل مكثف بجميع أنواع الأسلحة، كما أنه تم استهداف فرق الدفاع المدني لأكثر من مرة وبضربات مزدوجة أدت لاستشهاد أحد متطوعي الدفاع المدني وإصابة أخرين.

  • المصدر:شبكة شام
(Visited 1 times, 1 visits today)

Comments are closed.