بعد اسابيع من سقوط بيت جن.. فصائل القنيطرة ترفض مصالحات نظام الأسد

 

أعلنت فصائل من الجيش الحر وفصائل إسلامية، وغرف عمليات في محافظة القنيطرة، بيانا رفضوا فيه عقد مصالحات مع قوات الأسد، وذلك بعد أسابيع من سيطرته على مناطق الثوار في بيت جن.

وجاء في بيان الفصائل “نحن الفصائل الموقعة أدناه والمنضوية ضمن غرفة عمليات القنيطرة نعلن رفضنا للمصالحة المناطقية الضيقة أو الهدن لقرى المحافظة، ونعلن رفضنا فتح اي معبر للنظام باتجاه المناطق المحررة”.

وأضافت الفصائل “وأننا سنضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه عقد مصالحة مع نظام الأسد أو تمرير مشاريعه” مؤكدة على أنها ستتعامل بكل حزم مع كل من يسعى لخدمة أهداف النظام في المناطق المحررة.

الفصائل الموقعة على البيان هي “ألوية سيف الشام، وغرفة عمليات جباثا، وجيش الاسلام، وحركة أحرار الشام، لواء شهداء القنيطرة، الوية الفرقان، هيئة تحرير الشام، تحالف الجنوب، فرقة أسود الجولان، الجبهة الوطنية لتحرير سوريا، المجلس العسكري لبلدة نبع الصخر.

يذكر أن الريف الشمالي للقنيطرة يشهد تحشدات لقوات النظام والميليشيات الشيعية، وسط تهديد باقتحام بلدتي جباثا والحميدية، وتخييرها بين الحرب أو المصالحة.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

أطراف أستانا يجتمعون السبت في موسكو

  أعلنت وزارة الخارجية التركية اليوم الخميس، أن وزراء خارجية الدول الضامنة لمسار أستانة (تركيا …