(مسح سياسي) لطلاب الإعلام في جامعة دمشق

 

طلبت عمادة كلية الإعلام في جامعة دمشق من الطلاب كافة في الكلية، وفي جميع السنوات، مراجعة الفرقة الحزبية، خلال إعلان لها، بهدف إجراء ما أسماه الإعلان “المسح السياسي” للطلاب.

ووسمت هذا الإجراء بالضرورة، للمراجعة خلال الدوام الرسمي، وجاء الإعلان ممهوراً بخاتم الكلية وتوقيع عميدها “محمد العمر”، بحسب الصورة التي نشرتها شبكة “بلدي نيوز”.

ونقلت الشبكة عن ناشطين قولهم إن “عميد كلية الإعلام في جامعة دمشق، يطلب من الطلاب الخضوع لمسح سياسي، وبعض الفصائل تطلب من المحامين الخضوع لمسح ديني”، ويرون بأن القوى الاستبدادية، تمتلك نفس الذهنية ونفس الأدوات ونفس الوسائل، حتى لو اختلفت بالإيديولوجيا أو بالمواقف .

وبحسب المصدر، فإم النظام يسعى من خلال هذه الإجراءات لحصر التوجهات السياسية للطلاب، والتضييق على من تبقى من معارضين له داخل الجامعات، في ظل حالة التبعية والمصادرة التي تمارس من قبله.

الفيحاء نت – رصد

شاهد أيضاً

اتفاق بين أنقرة وواشنطن لضمان الاستقرار في منبج

رؤية سورية – المدن حددت مجموعة العمل التركية الأميركية، خريطة طريق للتعاون من أجل ضمان …