“ألفانو” يلتقي نصر الحريري بإيطاليا ويؤكد دعم بلاده للحل السياسي بسوريا

 

أعرب وزير الخارجية الإيطالي، “أنجيلينو ألفانو” عن الأمل بأن تعمل روسيا على ضمان انخراط نظام الأسد بحسن نية في مفاوضات جنيف السياسية بشأن القضية السورية تحت مظلة الأمم المتحدة.

جاء ذلك خلال لقائه أمس الخميس في روما بمقر وزارة الخارجية مع رئيس هيئة التفاوض التابعة للمعارضة السورية، نصر الحريري، حيث أعرب “ألفانو” عن “تقديره للنهج المتوازن والبناء الذي اتبعته المعارضة السورية بقيادة الحريري”.

ووفق مذكرة للخارجية الإيطالية صدرت صباح اليوم، فإن الطرفين “توافقا على الأهمية الحاسمة للحفاظ على العملية السياسية في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة، باعتبارها المسار الوحيد لتحقيق حل سياسي للصراع السوري يتمتع بالمصداقية”.

وكما شجع رئيس الدبلوماسية الايطالية رئيس هيئة التفاوض بالمعارضة السورية على “مواصلة الالتزام التفاوضي في ضوء الجولة المقبلة من المحادثات المقرر عقدها في فيينا في 25-26 يناير/كانون الثاني، على أمل أن تعمل روسيا على ضمان أن ينخرط النظام بحسن نية في المفاوضات”.

ونوهت وزارة الخارجية بأن “إيطاليا تبقى، في إطار التنسيق الوثيق مع الشركاء الأوروبيين والولايات المتحدة، ملتزمة بدعم جهود مبعوث الأمم المتحدة ستافان دي ميستورا، الذي يهدف إلى تهيئة الظروف اللازمة للانتقال السياسي في سورية، بالتوافق مع قرار مجلس الأمن رقم 2254”.

ويقود الحريري وفداً لهيئة التفاوض ضمن جولة أوروبية، شملت بروكسل وباريس وروما ولاحقاً برلين، استعداداً لجولة المفاوضات القادمة تحت رعاية الأمم المتحدة، التي تجري الأسبوع المقبل في العاصمة النمساوية فيينا.

المصدر:
وكالة آكي – السورية نت

شاهد أيضاً

تيريزا ماي: الضربة الثلاثية على سوريا كانت “متزنة ومشروعة ومسؤولة”

  قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الخميس، إن الضربة الثلاثية على سوريا كانت “متزنة …