موالون يطالبون بإبادة حي جوبر انتقاماً لأرجل (كريستين)

 

تداول موالو النظام على مواقع التواصل الاجتماعي، وبشكل واسع اليوم الجمعة، قصة شابة سورية أصيبت بقذائف سقطت على منطقة باب توما في العاصمة دمشق، وذهبت بعض الردود إلى المطالبة بإبادة حيجوبر الدمشقي، بصفته “وكراً للإرهاب”.

“كريستين حوراني” تعرضت لإصابة تسببت ببتر إحدى قدميها، فكانت مادة دسمة للإعلام الموالي لتحريض الشارع ضد ثوار الغوطة الشرقية، التي يقصفها الطيران الحربي والمدفعية والصواريخ ليل نهار.

وفي الوقت الذي رفضت فيه “كريستين” الحديث في مقابلة تلفزيونية عن الجهة التي أطلقت القذائف على منطقة باب توما، واكتفت بالقول “الله يسامحهم ويهديهم” توالت الردود المتطرفة من قبل موالي النظام، وطالب الكثير منهم إبادة حي جوبر بمن فيه.

في السياق، قال مغرد شهير يتابعه أكثر من 100 ألف من موالي النظام إن “كريستين” أصيبت بقذائف “الحقد الوهابي الإرهابي … ما أدى إلى بتر بقدميها” وعقب بالقول “إلى متى يا جيشنا إلى متى؟ آلاف الشهداء والمصابين سببهم منطقة اسمها جوبر، أبيدوا جوبر بمن بها”.

الفيحاء نت

شاهد أيضاً

بعد روسيا “إيران” تعتبر وجودها في سوريا شرعياً وتؤكد: لا أحد يجبرنا على الخروج

  قالت وزارة الخارجية الإيرانية، إن الوجود الإيراني في سوريا هو بناء علي طلب من …