أردوغان: الإرهابيين يواجهون كل أنواع المحاربة والإدانة ولكنهم يحصلون على الحصانة في سوريا

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس السبت، إن “الإرهابيين يواجهون كل أنواع المحاربة والإدانة، إلا أنهم يحصلون على الحصانة عندما يتعلق الأمر بسوريا”.

جاء ذلك في كلمة له خلال مؤتمر الجناح الشبابي لفرع حزب العدالة والتنمية بولاية “قوجه إيلي” التركية.

وأشار أردوغان إلى زيارته لقيادة عمليات “غصن الزيتون” بولاية هطاي، الخميس، حيث تفقد سير العمليات التي يخوضها الجيش التركي و”السوري الحر”، ضد حزب “بي واي دي” و “واي بي جي” الإرهابيين شمال غربي سوريا، ووقف على احتياجاتهم.

وشدد أن بلاده أصبحت أملًا للكثيرين في العالم، ومستعدة لدفع ثمن موقفها المشرف، كما دفعت الثمن خلال عملية درع الفرات ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في حلب، وكذلك ضد منظمة “غولن” الإرهابية في المحاولة الانقلابية.

ولليوم الثامن على التوالي، تستمر علمية “غصن الزيتون”، التي أطلقها الجيش التركي في 20 يناير/كانون الثاني الجاري، مستهدفةً المواقع العسكرية لحزبي “بي واي دي” و “بي كي كي” الإرهابيين في عفرين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار. 

وفي وقت سابق أمس، أعلنت رئاسة الأركان التركية تحييد 394 إرهابيًا منذ انطلاق العملية.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

أنقرة ترفض تقديم تنازلات في منبج وملف تل رفعت بانتظار اتفاق حاسم

  لا يزال ملف مدينة تل رفعت شمال حلب ينتظر اتفاقاً حاسماً بين موسكو وأنقرة، …