الجيش التركي يدمر 44 هدفا لوحدات حماية الشعب في اطار “غصن الزيتون”

 

أعلن الجيش التركي، أن مقاتلاته دمرت، اليوم الاثنين 44 هدفا لتنظيم وحدات حماية الشعب “واي بي جي” في إطار عملية غصن الزيتون.

وأكد الجيش التركي أنه تم تحييد 597 عنصر من “واي بي جي” في اليوم العاشر من معركة “غصن الزيتون”.

وهاجم “الجيش السوري الحر”، مدعوماً بالطيران التركي، فجر اليوم الإثنين، مواقع وحدات حماية الشعب “واي بي جي”، في محور قطمة شمال شرق عفرين، في حين شنت الوحدات هجوماً معاكساً على محور تل قسطل وجبل برصايا.

وكان الجيش التركي والجيش السوري الحر قد سيطر، أمس الأحد، على جبل برصايا الاستراتيجي شرق مدينة عفرين، بعملية عسكرية.

غير أن “قوات سورية الديمقراطية”، التي تقودها “وحدات حماية الشعب”، نفت في بيان صادر عنها أمس، سيطرة “الجيش السوري الحر” والجيش التركي على جبل برصايا، في حين أن الصور والفيديوهات التي نشرها مقاتلو الجيش الحر تؤكد سيطرتهم على كامل الجبل.

وأعلن التحالف الدولي بقيادة واشنطن عن تشكيل قوة حماية حدودية شمالي سوريا، قوامها 30 ألف مقاتل بقيادة قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات “واي بي جي” عمودها الفقري، الامر الذي جعل تركيا تعلن عن معركة “غصن الزيتون” في عفرين باشتراك الجيش السوري الحر.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

أنقرة ترفض تقديم تنازلات في منبج وملف تل رفعت بانتظار اتفاق حاسم

  لا يزال ملف مدينة تل رفعت شمال حلب ينتظر اتفاقاً حاسماً بين موسكو وأنقرة، …