افتتاح مؤتمر “سوتشي” والوفد التركي يمثل المعارضة والوفد الاممي لم يقرر مشاركته

 

أكدت الخارجية التركية، اليوم الثلاثاء، ان وفدها هو من سيمثل المعارضة السورية في مؤتمر “الحوار الوطني السوري”، المنعقد في سوتشي.

وبدأت فعاليات مؤتمر “سوتشي”، بعد تأخير ساعتين بسبب خلافات نشبت بين وفد الامم المتحدة وتركيا من جهة وروسيا من جهة أخرى، وسط غياب حضور وفد المعارضة السورية.

تأتي افتتاحية المؤتمر، مع غياب تأكيد المبعوث الأممي الى سوريا، “ستيفان دي ميستورا”، من حضور “سوتشي”، أو تعليقه حتى الآن.

وقرر وفد المعارضة العسكرية رفض التفاوض مع وفد رئاسي بعثة الرئيس الروسي، “فلاديمير بوتين”، اليوم الثلاثاء، بعد أن ضربت موسكو في عرض الحائط مطلب الوفد المعارض بإزالة شعار مؤتمر “الحوار الوطني السوري” المنعقد في سوتشي، وأوكل الوفد المعارض مهمة تحقيق مطالب الشعب السوري وثورته للوفد التركي، بحسب ماصرح مصدر لـ”شبكة شام الاخبارية”.

وأكد وزير الخارجية الروسي، “سيرغي لافروف”، في كلمة له خلال المؤتمر، أن بلاده بذلت ما في وسعها لإقامة السلام في سوريا.

وقال لافروف، إنه “بفضل أستانا وبمشاركة تركيا وإيران تعمل روسيا على مناطق أمنية”، مشيراً الى أن “مؤتمر سوتشي من شأنه أن يساعد في توحيد السوريين بعد نزاع دام سنوات”

وانطلقت فعاليات مؤتمر “الحوار الوطني السوري” في سوتشي، أمس الاثنين، بمشاركة 1511 سوريا معظمهم من أحزاب تابعة لنظام الأسد وشخصيات مقربة له، على أن ينتهي ببيان ختامي، اليوم الثلاثاء، إلا أن عدم مشاركة وفد المعارضة قد يؤدي الى افشال المؤتمر.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

تيريزا ماي: الضربة الثلاثية على سوريا كانت “متزنة ومشروعة ومسؤولة”

  قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الخميس، إن الضربة الثلاثية على سوريا كانت “متزنة …