روسيا تكشف عن قتلاها بضربات التحالف في دير الزور

 

قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية في إفادة صحفية اليوم الخميس إن خمسة مواطنين روس ربما يكونون قد لقوا حتفهم في سوريا خلال اشتباكات مع قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة هذا الشهر.

وقالت المتحدثة ماريا زاخاروفا إن تقارير إعلامية بشأن سقوط عشرات أو مئات القتلى من الروس في سوريا ”مضللة“.

وصرحت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي “إن المواد حول مقتل عشرات ومئات المواطنين الروس ليست إلا تضليلا. فلم يكن عددهم 400 ولا 200 ولا 100 ولا حتى 10”.

وأضافت “وفقا للبيانات الأولية فإن الهجوم المسلح، الذي يجري التحقيق في أسبابه، قد يكون أدى إلى مقتل 5 أشخاص، من المحتمل أن يكونوا مواطنين روس. كما أن هناك ضحايا، لكن ذلك يحتاج إلى تحقيق، وخاصة بشأن الجنسية، لمعرفة ما إذا كانوا مواطني روسيا أو بلدان أخرى. وأود أن أؤكد مرة أخرى أن الحديث لا يجري عن الجنود الروس”.

وكانت قوات التحالف قد أعلنت مساء يوم الخميس الماضي عن “الهجوم غير المبرر” على مواقع قوات سوريا الديمقراطية (قسد) من قبل القوات الموالية للنظام في دير الزور.

 وذكرت الخارجية الأمريكية في البيان نفسه أنها “ردت على النشاطات العدوانية ضد شركائها في قتال تنظيم “داعش”.

وكانت وكالة رويترز أكدت قبل أيام أن اثنين على الأقل من الجنود الروس قتلوا بضربات التحالف الدولي، مشيرة في الوقت نفسه أنهما ينتميان للقوات غير النظامية (مرتزقة).

وكالات

شاهد أيضاً

واشنطن: روسيا والنظام تحاولان “تطهير” موقع الهجوم الكيماوي

  قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة لديها معلومات موثوقة تشير إلى …