جاويش أوغلو: اتفقنا مع واشنطن على كيفية التعامل مع خروج “واي بي جي” من منبج

 

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إنه تم الاتفاق خلال الزيارة الأخيرة لنظيره الأمريكي ريكس تليرسون لتركيا، على إنشاء آليتين تعملان على تناول الموضوعات التي تسبب خلافا بين البلدين.

وأوضح جاويش أوغلو خلال لقاء أجراه مع الصحفيين الأجانب على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن الذي اختتم فعالياته اليوم الأحد، بألمانيا، أن إحدى الآليتين ستعمل على المسائل الثنائية بين البلدين، وتركز خاصة على منظمة فتح الله غولن المسؤولة عن محاولة 15 يوليو/ تموز الانقلابية، وزعيمها المقيم في الولايات المتحدة، بالإضافة لأمور تنتظرها أنقرة من واشنطن.

وأضاف بحسب “الأناضول” أن “الآلية الثانية تتناول الوضع في سوريا، وكيف سيتعامل الأمريكيون مع مخاوفنا، وكيف سيترك تنظيم (ي ب ك) منطقة منبج، وكيف سننسق هذا الأمر معا، ومن سيدير مدينة منبج والبلدات المحيطة بها، ومن سيؤمن هذه المنطقة وكيف”.

وذكر جاويش أوغلو إن تطبيع العلاقات بين أنقرة وواشنطن يعتمد على إيفاء الولايات المتحدة بالوعود التي قطعتها على نفسها، وتابع موضحًا أن اجتماعات مجموعات العمل بين المسؤولين الأتراك والأمريكيين ضمن هذه الآليات ستبدأ في النصف الأول من آذار المقبل.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

مليون دولار لمن يدلي بمعلومات لإنقاذ صحفي اختطف في دمشق

  خصص مكتب التحقيقات الفيدرالي في الولايات المتحدة الأمريكية مليون دولار لمن يدلي بمعلومات لإنقاذ …