لافروف: الهدنة لا تشمل (جيش الإسلام)

 

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن بلاده تتوقع إشاعات جديدة عن استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، معتبراً أن الهدنة التي أقرها مجلس الأمن لا تشمل أحرار الشام وجيش الإسلام.

وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، “إن وقف إطلاق النار في سوريا الذي ينص عليه القرار رقم 2401، لا يشمل تنظيمات إرهابية مثل النصرة وشركائها مثل أحرار الشام وجيش الإسلام”.

من جانبه، أعلن الناطق الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن الوضع في سوريا يبعث على القلق الشديد، محذرا من احتمال استخدام الكيميائي من جانب “الإرهابيين في الغوطة الشرقية”.

وقال بيسكوف للصحفيين، اليوم إن “الوضع يثير قلقا كبيرا. تعلمون أن الإرهابيين في الغوطة الشرقية لا يسلمون الأسلحة ويحتجزون السكان كرهائن، وهو ما يجعل الوضع متوترا للغاية”.

وأضاف: “عدا عن ذلك، أحثكم على الاهتمام بالتحذيرات التي أطلقتها وزارة الدفاع بأن البيانات المتاحة تشير إلى إمكانية استخدام المواد الكيميائية من جانب الإرهابيين المختبئين في الغوطة الشرقية كنوع من الاستفزاز، لذلك الوضع يبقى متوترا للغاية”.

 وكالات

شاهد أيضاً

الخوذ البيضاء تبلغ حظر الأسلحة الكيماوية عن مكان دفن ضحايا الكيماوي

  قال مدير منظمة “الخوذ البيضاء” السورية، “رائد الصالح”، في تغريدة له على حسابه تويتر، …