أردوغان: لن نتوقف حتى نقضي تماما على التهديدات الإرهابية المتاخمة لحدودنا

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده لن تتوقف حتى تقضي تماماً على تهديد الإرهابيين الذين يخططون لشن هجمات ضدها على طول حدودها الجنوبية، جاء ذلك في كلمة ألقاها باجتماع اليوم الأربعاء في العاصمة أنقرة، بمناسبة “اليوم الدولي للغابات”، حيث أعلن أردوغان عن تحييد 3 آلاف و698 إرهابياً منذ انطلاق عملية “غصن الزيتون” في منطقة عفرين السورية.

وأضاف أردوغان: بحسب “الأناضول” “يزعمون أنهم لن يخرجوا من منبج (إرهابيو ي ب ك/ بي كا كا)، دعكم من انسحابهم إنهم لا يملكون حق الوجود أصلًا في تلك المنطقة”.

وأشار الرئيس التركي إلى أن الإدارة الأمريكية برئاسة دونالد ترامب عرضت على تركيا “أخذ نصف منبج وهم النصف الآخر، إلا أننا قلنا لهم، لا نحن ولا أنتم وإنما يجب أن يتواجد فيها أصحابها، لأننا نريد إدارة عادلة، ونتعامل مع الأمر بمفهوم عادل”.

وجدد التأكيد على أن بلاده لم تذهب إلى أي مكان من أجل الاحتلال، وإنما بهدف طرد الإرهابيين وتأمين الاستقرار في تلك المناطق، مبينًا أن الولايات المتحدة لا تبذل أي جهود من أجل إعادة السكان لمناطقهم مجددًا من خلال إحلال الاستقرار.

وأردف: “بعكس ذلك، فإن التنظيم الإرهابي (ب ي د/ بي كا كا) الذي يحمونه (الولايات المتحدة) يهيئ الأرضية دائمًا لاضطرابات، واشتباكات جديدة، من خلال مساعيه لتغيير البنية الديموغرافية للمنطقة”.

وتابع أردوغان: “تمت السيطرة على مركز مدينة عفرين، وعلى الفور بدأنا بصيانة المدارس والمستشفيات وغيرها، ونعمل على تشكيل الإدارة وضمان محيط آمن في أقرب وقت”.

وقال: “نتطلع من السيد ترامب أن ينتهج موقفًا يبدد التشوش الموجود في السياسات (الأمريكية) تجاه بلادنا، ويضع حدًّا للتصريحات التي بلغت حد الصفاقة، لأن من يتحدّثون باسمه لا يدركون ما يقولون”.

ويواصل الجيش السوري الحر والقوات التركية منذ 20 كانون الثاني، عملية “غصن الزيتون” التي تستهدف المواقع العسكرية لوحدات حماية الشعب YPG، تمكنت في 18 أذار من تحرير مدينة عفرين بشكل كامل، مع استمرار المعارك لتحقيق كامل أهداف العملية.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

بطولة الجمهورية للرقص في دمشق… برعاية مخلوف

  نظّم الاتحاد الرياضي العام التابع لحكومة النظام خلال اليومين الماضيين بطولةً للرقص في العاصمة …