شاهد… الدفعة الثانية من مهجّري الغوطة تمرّ بالقرى الموالية وتتعرض للإهانة

زمان الوصل TV (خاص ـ ريف حماة) تصوير ومتابعة: شام محمد
يستمر الاحتلال الروسي بتهجير السوريين من مدنهم وبلداتهم بعد قصفها بكافة أنواع الأسلحة المحرمة دوليا واتباع سياسات الحصار التجويع، ليقوم فيما بعد بلعب دور الضامن لخروجهم “الآمن” نحو مخيمات الشمال ومنها إلى دول الشتات.
الدفعة الثانية من أهالي الغوطة تتابع طريقها نحو مخيمات الشمال، بعد وصولها ظهر (الإثنين) إلى نقطة التبادل في قلعة المضيق.
الدفعة التي ضمت 5314 غوطانياً سورياً وصلوا للقلعة بعد اكثر من 26 ساعة سفر، أُجبروا خلالها الدخول للقرى الطائفية المؤيدة للنظام، وتلقوا الشتائم من قاطنيها كطريقة أخرى يتبعها نظام الأسد وحلفاؤه الروس لإذلال المهجّرين.
وسيتم إيواء الدفعة الثانية في المناطق التالية:
ـ معرة النعمان 1000 شخص.
ـ الأتارب 1000 شخص.
ـ مساجد أريحا 1000 شخص.
ـ الغدفة 250 شخص.
ـ معهد مسلم كير حوالي 60 شخص.
ـ مدرسة رعاية الطفل وحماية المرأة تستوعب حوالي 200 شخص.
ـ قرية الهداية 600 شخص.
ـ 40خيمه وعشر صفوف مدرسية في حربنوش.
ـ كفرلوسين والمناطق الحدودية 1000 شخص.

شاهد أيضاً

بطولة الجمهورية للرقص في دمشق… برعاية مخلوف

  نظّم الاتحاد الرياضي العام التابع لحكومة النظام خلال اليومين الماضيين بطولةً للرقص في العاصمة …