ترامب: سننسحب من سوريا قريبا … والخارجية الأميركية تصرح: لا نفكر في ذلك حاليا

 

كشف الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الخميس، أن القوات الأميركية ستغادر سوريا “قريبا”، حيث تنتشر قوات أميركية خاصة في عدة مناطق بغية محاربة تنظيم الدولة.

وقال ترمب إن قواته ستغادر “قريبا جدا وتترك الأطراف الأخرى تهتم بالأمر”، مضيفا “سنترك سوريا بعد أن هزمنا داعش 100 بالمائة، وفروا وتقهقروا بشكل كبير. لقد هزمناهم بوتيرة سريعة”.

لكن المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيدز نويرت أوضحت في وقت لاحق الخميس في مؤتمر صحفي أن واشنطن لا تفكر في سحب قواتها من سوريا في الوقت الحالي، بحسب العربية نت.

وقال الرئيس الأميركي، الذي كان يلقي كلمة في ريتشفيلد بولاية أوهايو، “سنعود قريبا إلى بلادنا، حيث موطننا وحين نريد أن نكون هناك”.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة أنفقت منذ 3 أشهر، 7 تريليون دولار في الشرق الأوسط، قائلا: “بنينا مدارس وقصفوها، وبنينا منشآت وهم يقصفونها، لكن إذا أردنا أن نبني مدارس في أوهايو أو آيوا، فإننا لا نحصل بسهولة على الأموال”.

ونحو ألفي عسكري أميركي لا يزالون منتشرين في سوريا في إطار تحالف مع قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل قوات حماية الشعب عمودها الفقري، وتتمركز قوات أميركية في مدينة منبج بريف حلب الشرقي، وفي منطقة التنف جنوب شرقي سوريا بالقرب من الحدود الأردنية.

  • المصدر:شبكة شام

شاهد أيضاً

الشرطة العسكرية الروسية تدخل بلدات القلمون الشرقي تمهيدا لترحيل ثوارها

  نشر ناشطون من بلدات القلمون الشرقي صباح اليوم الجمعة صور قالوا إنها لسيارات تابعة …