اضطرابات في السويداء بعد تهديدات طالت رموز دينية

رؤية سورية – الفيحاء نت

داهمت قوات ’’شيخ الكرامة‘‘،  الاثنين، مزرعة قالت إنها تعود لأحمد جعفر، صاحب أكبر شبكة ترويج مخدرات في المنطقة الجنوبية، وأحرقت محتوياتها بالكامل، بعد أن تمت تصفيته قبل نحو شهر.

وقال ناشطو شبكة السويداء 24ـ إن أصوات إطلاق نار بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة سمع صداها جنوبي السويداء، ليتبين أن مصدرها من مزرعة ’’أحمد جعفر‘‘ الواقعة في قرية حوط بالريف الجنوبي للمدينة.

ونشرت الصفحة الرسمية لقوات ’’شيخ الكرامة ‘‘على موقع التواصل الاجتماعي بياناً تبنت فيه إحراق مزرعة ’’أحمد جعفر‘‘.

وجاء في البيان، ’’إن إحراق المزرعة كان رداً على التهديدات والإهانة التي طالت شخصيات ورموز درزية ودينية مقدسة، والتي كان مصدرها أولاد القتيل القاطنين في السيدة زينب في دمشق.

ووجهت قوات ’’شيخ الكرامة‘‘ رسالة في بيانها، إلى من وصفتهم بـ’’مرتزقة الزنديق المقبور أبو ياسين‘‘ تقول فيها: ’’لقد علمنا قراركم بتصفيتنا ونعلمكم بأن أرواحنا وأرواحكم بيد عزيز مقتدر فافعلوا ما شئتم، كما أننا لن تسمح بأن تكون محافظة السويداء مرقد ومقرات لمرتزقة وأحزاب تعيث الفتنة والخراب فيها‘‘.

وأكدت قوات ’’شيخ الكرامة‘‘ في بيانها، تهديدها المتكرر لأبناء ’’أحمد جعفر‘‘ بأنهم سيكونون هدف لها أينما وجدوا على أراضي الجبل.

واختتمت قوات ’’شيخ الكرامة‘‘ البيان بقولها: ’’إن مجموعة عين الالكترونية التابعة لنا قد حصلت على تسجيلات تبين فيها تشكيل مجموعة سرية تابعة لأبناء القتيل ’’أحمد جعفر‘‘، مؤكدة أنها ستقوم القوات بنشر التسجيلات في وقت لاحق.

وكانت قوات ’’شيخ الكرامة‘‘ قامت في 26 آذار/مارس الماضي بقتل المدعو ’’أحمد جعفر‘‘ الملقب بالحاج أبو ياسين، والذي يعد أحد أهم رجال مليشيا حزب الله اللبناني في السويداء، وصاحب أكبر شبكة ترويج واتجار المخدرات في المنطقة الجنوبية.

شاهد أيضاً

“دفرسوار” في عفرين.. ما وراء الستار

سمير صالحة * – ترك برس 2/3/2018 الثغرة التي لم تغلقها تركيا حتى الآن على …