واشنطن تحاصر الشبكات المالية لـ”الحرس الثوري” الإيراني

رؤية سورية – المدن
نددت طهران بفرض عقوبات من قبل الولايات المتحدة على محافظ المصرف المركزي الإيراني ولي الله سيف، بتهمة ضلوعه في مساعدة “الحرس الثوري” الإيراني على تحويل الأموال إلى حزب الله في لبنان.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، الأربعاء، إن العقوبات التي فرضتها واشنطن على سيف، ستجعل إيران “أكثر تصميماً وصبراً ومقاومة من أي وقت مضى”. وأضاف “نحن نعتبر هذه السياسة غير المناسبة جزءاً من السلوك المستمر غير الحكيم والسياسات العدائية للحكومة الاميركية”.

واعتبر قاسمي أن العقوبات المفروضة على محافظ المصرف المركزي الإيراني، يبدو أنها محاولة للضغط على دول تعارض قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الانسحاب من الاتفاق النووي.

وأوضح قاسمي انه “بعد فشل التأثيرات المدمرة لاخطائها وسوء فهمها الواضح بعد انسحابها الاحادي من الاتفاق النووي، تحاول الحكومة الاميركية الان التأثير على ارادة وقرارات الدول الاخرى الاعضاء في الاتفاق وغيرها من دول العالم”.

وقال ان “هذه السياسات الاميركية المسمومة لم ولن تنجح وجعلت حكومة وشعب ايران اكثر تصميماً وصبراً ومقاومة من اي وقت مضى لمواجهة الولايات المتحدة”.

وتأتي العقوبات الجديدة على محافظ مصرف إيران المركزي، في إطار سلسلة عقوبات أميركية تستهدف الشبكات المالية لـ”الحرس الثوري”، وشملت حتى الآن شبكات صرف عملة، ومسؤولين في المصرف المركزي الايراني، ومصرف البلاد الاسلامي في العراق.

وقال وزير الخزانة الاميركية ستيفن منوشين، إن “الولايات المتحدة لن تسمح باساءة استخدام ايران الوقح للنظام المالي الدولي”. وأضاف “يجب على المجتمع الدولي ان يبقى يقظا امام جهود ايران الخادعة لتوفير الدعم المالي الى جماعاته الارهابية”.

شاهد أيضاً

فيصل المقداد: انسحاب إيران غير مطروح للنقاش

رؤية سورية – الفيحاء نت قال نائب وزير خارجية النظام، فيصل المقداد، اليوم الأربعاء إن …