صوموا تصحوا.. 14 فائدة مذهلة يكتسبها الصائم في رمضان

ربما يرى البعض أن الصوم الذي فرضه الله سبحانه وتعالى على عباده في هذا شهر رمضان يعد أمرا ثقيلا وليس له منافع على الإطلاق، بل يمثل له مشكلات عدة، لكن تأتي دائما الحقائق العلمية لتضحد هذه الشبهات، التي يلقيها غير العارفين بحقيقة الصيام وعن منافعه الجسدية التي تعود بالنفع الكامل على صحة الإنسان، فقالها الرسول صلى الله عليه وسلم ” صوموا تصحوا”.
ورصدت “الفجر” في ها التقرير بعض الحقائق المذهلة التي ثبتت بالدراسات العلمية عن منافع الصوم .
 الصوم  والتسمم
يؤكد الأطباء  على أن الصوم هو العلاج الوحيد في طرد السموم المتراكمة في الجسد بأمان وبدون آثار جانبية .
مناعة الجسم
كما أكد الأطباء أن الصوم ينشط النظام المناعي  لدى الصائم بدرجة كبيرة وبالتالي فإن مقاومة الجسم تزداد ضد جميع الأمراض، وبالتالي يمكن للصيام أن يكون سيد الأدوية بلا منازع.
اضطرابات القلب
مئات الابحاث العلمية تؤكد أن الصوم يساعد على تنظيم عمل القلب وعلاج أمراضه واضطراباته، وهناك أبحاث تؤكد أن الصوم يقي من تصلب الشرايين واحتشاء العضلة القلبية .
ينظف خلايا الدماغ
الصيام يعد من أهم الأسلحة في تنظيف خلايا الدماغ وينشط مراكز الذاكرة ويرفع من طاقة الجسم، ولذلك فإن أفضل وقت للبدء بحفظ القرآن هو شهر رمضان،  يقول الله تعالى: ” شهر رمضان الذي أنزل فيه القرءان هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان “.
ترك التدخين
الصيام ينظف أيضا خلايا الجسد من السموم التي يسببها التدخين، ولذلك فإن شهر الصيام يساعدك كثيرا على ترك التدخين، فيما أن الملحدين اليوم يستخدمون الصوم لعلاج التدخين ، وبالتالي شهر رمضان يعد من أفضل الأوقات .
علاج الوزن الزائد
هناك الكثير من العلماء اقترحوا تقنية الصوم لعلاج كارثة القرن 21 وهي ” البدانة ” لأن الصيام يساهم بشكل كبير في تذويب الشحم الزائد والقضاء على الخلايا الهرمة، وتنظيم عمل الهرمونات والحصول على جسم مثالي، بل إن الصيام علاج مجاني وسهل التطبيق.
علاج الاكتئاب
كما أن هناك دراسات  جديدة تؤكد الدور الفعال للصوم في علاج الاكتئاب، وتهدئة المراكز ذات النشاط الزائد في المخ، وحيث تعجز الحبوب والأدوية الكيميائية عن علاج الاضطرابات النفسية المزمنة، يأتي الصيام ليخفف من الالام والاضطرابات النفسية بمختلف أنواعها.
رفع طاقة الدماغ
كما يعد الصوم أفضل وسيلة عملية لتنشيط خلايا الدماغ، وإعادة برمجتها وزيادة قدرتها على العمل والإبداع، بما يعطي سيطرة أكثر على ا لنفس وزيادة قوة الارادة وتحسين القدرات.
إعادة تجديد الخلايا
لاحظ الباحثون تغيرات جذرية تحدث في أنظمة عمل الجسم لدى الصائمين، وتشمل الجانب الفيسيولوجي والجانب النفسي، ولذلك هناك اعتقاد أن الصيام ينشط الخلايا ويعيد توازنها.
القضاء على السرطان
الصوم المنتظم يؤدي إلى تعطيل تكاثر الخلايا السرطانية، ويقول العلماء إن الصيام لفترات طويلة يحسن أداء الجسم ويرفع طاقته وبالتالي ينخفض احتمال الإصابة بالسرطان كثيرا.
علاج الإحباط
يقول الدكتور يوري نيكولايف ، لقد تم علاج أكثر من سبعة آلاف حالة فصام واكتئاب وقلق واحباط، فقط بالصوم، حيث عجزت جميع الأدوية عن شفاء مثل هذه الحالات كان الصوم هو الدواء الفعال لعلاجها دون اثار جانبية وبدون تكاليف .
الشفاء من آلام المفاصل والظهر والأطراف
من الأشياء الغريبة في الصيام، أنه يساعد على الشفاء من آلام الظهر والعمود الفقري والرقبة، وقد أوضحت دراسة حديثة أن الصوم علاج ناجع لالتهاب المفاصل شريطة ان يستمر الصوم لمدة اربعة اسابيع وهي مدة شهر رمضان .
معالجة أمراض الجهاز الهضمي
يعالج الصيام الأمراض المزمنة مثل التشنج والقولون والاضطرابات الهضمية لأنه يعمل على تنظيم وتنشيط خلايا الدم والدماغ والقلب، كذلك يعمل على تخفيض الوزن الزائد وصيانة الجسم من السموم، وبالنتيجة تزول هذه الأمراض.
تجديد خلايا الدم
منذ اللحظة الأولى لبدء الصيام تبدأ الخلايا بالتجدد، وخاصة خلايا الدم، وتبدأ الخلايا الكسولة بالعمل بكفاءة أعلى، ويبدأ الجسم  في نشاط جديد، فيما أن العلماء يقولون أن الصيام يشبه عملية الصيانة والتنظيف وتغيير الزيت للسيارة، وبالتالي فإن الجسم يحتاج لصيانة مرة واحدة على الأقل في السنة وهو شهر رمضان بالطبع

الفيحاء نت – متابعات

شاهد أيضاً

بينهم سوري.. حزب “العدالة والتنمية” يعلن مرشحيه للانتخابات

  أصدر حزب “العدالة والتنمية” التركي قائمة مرشحيه للانتخابات العامة المقبلة، إلى اللجنة العليا للانتخابات، …