الجربا يلمح إلى تورط سوريا وإيران في تفجيرات لبنان

RUSSIA-SYRIA-CONFLICT-DIPLOMACYبناة المستقبل ـ العربية نت: شكك رئيس الائتلاف الوطني أحمد الجربا بمصدر التفجيرات في لبنان، ملمحاً إلى إمكانية ضلوع الاستخبارات الإيرانية أو السورية فيها لخلق الفتنة.

واعتبر أن حزب الله هو من يوقف النظام السوري على رجليه.

وعن المرحلة المقبلة في سوريا قال الجربا إن ما بعد “جنيف 2” لن يكون مثل ما قبله، متوقعا أن تشهد المرحلة المقبلة تطوراً نوعياً في مسار الأزمة السورية.

وكان مسؤول أميركي رفيع أعلن أن واشنطن لا تقبل تسليح المعارضة السورية بأنظمة الدفاع الجوي، مشيرا إلى أن موقف الولايات المتحدة لم يتغير بشأن التسليح النوعي.

وقال الجربا إن مرحلة جديدة سيكون عنوانها زيادة الدعم العسكري والسياسي إلى الائتلاف الوطني ولقوى الثورة والمعارضة السورية، على أن يتخلّلها تفعيل الجبهة الجنوبية رغم أن واشنطن لم تقدم وعودا بذلك.

وعن إقالة اللواء سليم ادريس أكد الجربا أن القرار لم يكن نتيجة خلافات، بل هو قرار المجلس العسكري الأعلى، مشيرا إلى أن إدريس حاول القيام بما يستطيع، لكنّه فشل، وليس كل مجتهد مصيب.

وكان الائتلاف الوطني السوري قد أصدر عبر رئيسه أحمد الجربا بياناً، أثنى فيه على الدور الفعال الذي لعبه اللواء سليم إدريس، رئيس الأركان السابق للجيش الحر، في ظل الظروف الصعبة التي مرت بها الأزمة السورية.

وأكد أحمد الجربا في بيانه أن اللواء إدريس عمل على مدى أكثر من عام منذ تأسيس الأركان في ديسمبر قبل الماضي، وأضاف أن إدريس لعب دوراً فعالاً وإيجابياً في ظروف صعبة تعيشها الثورة، وأن مكانته وكرامته محفوظتان وجهده يضاف إلى جهود كثير من الضباط الذين لعبوا دوراً إيجابياً ومهماً في هيئة الأركان.

وكان المجلس العسكري الأعلى للجيش الحر قد أصدر قراراً أُعلن فيه وبشكل مفاجئ مساء الأحد الماضي تعيين العميد عبدالإله البشير قائداً جديداً للجيش الحر، خلفاً للواء سليم إدريس.

شاهد أيضاً

بوتين يستدعي بشار الأسد إلى حميميم ليلتقيه هناك

  وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين الى قاعدة حميميم في ريف اللاذقية، بعد …

اترك تعليقاً