مصطفى يطالب أصدقاء سوريا بتحمل المسؤولية تجاه الثوار

4c3eeabe-34a3-41f1-b82c-8a50e547bc05_16x9_600x338بناة المستقبل ـ العربية نت: طالب أسعد مصطفى، وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة، أصدقاء سوريا بتحمل المسؤولية القانونية تجاه الثوار في سوريا، وإمدادهم بأسلحة نوعية لمواجهة الأسلحة الروسية والإيرانية المتطورة التي يستخدمها النظام ضد الشعب السوري.

وحذر مصطفى من استراتيجية التهجير التي تتبعها قوات النظام في حلب، مع استمرار قصفها العنيف على حلب والقلمون والغوطة، ودعا المجتمع الدولي إلى الوفاء بالتزاماته نحو الشعب السوري الذي التزم بكل الخطط السياسية.

من جهة أخرى، أفاد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” بأن مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” (داعش) انسحبوا من بلدات عدة في ريف محافظة حلب شمال سوريا، في خطوة تأتي عشية انتهاء مهلة الإنذار التي حددتها “جبهة النصرة” لعناصر هذا التنظيم. وانسحب عناصر التنظيم باتجاه ريف حلب الشرقي المتاخم لمحافظة الرقة، حيث يتواجدون بشكل كبير.

يأتي ذلك في حين استهدفهم الجيش الحر بالرشاشات بين بلدتي أعزاز وجبرين. وبحسب مصادر من الجيش الحر، قام تنظيم “داعش” بإخلاء سجن أعزاز ومعتقل مطار “منغ” ونقل المعتقلين إلى مدينة الباب في ريف حلب.

شاهد أيضاً

تيلرسون سيؤكد الموقف الأمريكي من بشار الأسد

نقلت وكالة رويترز عن مسؤول أمريكي قوله للصحفيين  (اليوم الثلاثاء)، إن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون …

اترك تعليقاً