الأمير سلمان يتطلع من بكين لتعاون ينهي أزمة سوريا وفقا لقرارات جنيف

front1.764739بناة المستقبل  ـ الشرق الأوسط: دعا الأمير سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، الصين إلى التعاون لإنهاء أزمة سوريا وفقا لبيان جنيف الصادر عام 2012: «بما يكفل حقن دماء الأبرياء وإنشاء هيئة حكم انتقالية ذات صلاحيات تنفيذية كاملة».

وقال الأمير سلمان في كلمة ألقاها، في حضور الرئيس الصيني شي جين بينغ في حفل استقبال أقامته القيادة الصينية على شرفه بمناسبة زيارته إلى بكين، إن السعودية تقدر مواقف الصين الإيجابية تجاه القضية الفلسطينية. مضيفا: «نتطلع إلى الصين بصفتها قطبا دوليا ذا ثقل سياسي واقتصادي كبير بأن تقوم بدور بارز لتحقيق السلام والأمن في المنطقة، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية». وأكد ولي العهد السعودي أن زيارته إلى بكين، تأتي في إطار توجيهات خادم الحرمين الشريفين «لبناء شراكة استراتيجية بين بلدينا الصديقين تقوم على مبادئ الخير والاحترام، والحرص على توثيق أواصر التعاون، وتعميق الحوار والتواصل، وتنمية علاقاتنا الثنائية في كافة المجالات».

من جانبه, أكد الرئيس الصيني موقف بلاده الداعم دوما للقضية الفلسطينية، وعلى تواصل جهود الصين لتسهيل محادثات السلام، كما عبر عن مساندة الصين لجهود السعودية الرامية إلى المحافظة على استقرار المنطقة، مع استعداد الصين لزيادة التنسيق مع السعودية من أجل ضمان السلام والاستقرار في المنطقة.

وأكد الديوان الملكي السعودي في بيان أمس، أن زيارة ولي العهد تأتي «استمرارا لنهج خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في التواصل مع قادة العالم في كل ما فيه مصلحة الشعب السعودي».

شاهد أيضاً

صحيفة: لماذ تصمت تركيا عن التحركات الروسية الأخيرة في سوريا؟

    تحت عنوان “تركيا ما تزال صامتة حتى الآن عن التحركات الروسية في سوريا”، …

اترك تعليقاً