أسعد مصطفى: إيرانيون ابتكروا قنابل الأسد السامة

a1b4989e-b775-42a4-824d-d017cdbb8b61_16x9_600x338

كشف وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة، أسعد مصطفى، في لقاء له مع قناة العربية..الحدث، أن خبراء إيرانيين طوروا في المعهد الأمني في كفرسوسة بدمشق، قنابل تحمل غازات سامة لاستخدامها بديلاً عن البراميل المتفجرة.

 

وأضاف مصطفى، في حديث لقناة “الحدث”، أنه تم استخدام هذه القنابل بالفعل في سبعة مواقع في سوريا حتى الآن.

 

وأكد وزير الدفاع أن نظام الأسد استخدم الغازات السامة خلال اليومين الماضيين في كل من جوبر ورنكوس، وهو ما أدى إلى سقوط قتلى ومصابين بحالات اختناق شديدة.

 

وشن نظام الأسد أيضاً هجوما ثانيا استهدف كفرزيتا بريف حماه، مستخدما غاز الكلور السام المخفف. كما استخدم السلاح الكيمياوي لأول مرة في خان شيخون بريف إدلب وحرستا بريف دمشق.

 

وفي سياق متصل، اعتبر مصطفى أن النظام ضاق ذرعاً بسبب تقدم الثوار في كل مناطق حلب ومحاصرتهم مبنى المخابرات الجوية والسيطرة على قصر العدل وعلى أبنية حكومية متعددة في المحافظة.

 

وأخيراً، دحض اتهامات النظام للمعارضة بعرقلة مرور القوافل التي تسير باتجاه الساحل لنقل السلاح الكيمياوي للموانئ السورية تمهيداً لتدميرها، مؤكداً أن مرور القوافل عبر مناطق يسيطر عليها الثوار آمن جداً.

 

شاهد أيضاً

وفد المعارضة في جنيف: هدفنا إنهاء الكارثة الإنسانية في سوريا

  أكدت “هيئة التفاوض السورية” أنّ هدفها من محادثات جنيف هو “إنهاء الكارثة الإنسانية، وتأمين …

اترك تعليقاً