هيئة التنسيق تتهم طرفي الصراع بتبادل القصف العشوائي

888888888888888بناة المستقبل-

 اتهمت هيئة التنسيق المعارضة، كل من قوات النظام والمعارضة المسلحة، بـ “تبادل القصف العشوائي”، مستنكرة “استمرار العنف في سوريا”.
وقالت الهيئة في بيان لها، إن “مناطق عديدة في سوريا، تتعرض هذه الأيام إلى مزيد من التدمير والقتل نتيجة تبادل القصف العشوائي بين قوات النظام والمعارضة المسلحة بالبراميل المتفجرة وجرات الغاز وغيرها من وسائل التدمير والقتل الجماعية”.

وتابعت الهيئة أنه “في حلب التي قطع عنها شريان الحياة، في خناصر، وفي جوبر و كفر زيتا ومناطق عديدة غيرها في سوريا، ما إن يقصف النظام الأحياء التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة بالبراميل المتفجرة، حتى ترد عليه من جهتها بجرات الغاز في لعبة عبثية يروح ضحيتها يومياً مئات القتلى، عداك عن تدمير العمران ومصادر الرزق والعيش والتسبب في النزوح القسري للمواطنين عن بيوتهم”.

وأضاف بيان الهيئة: ” نذكر مرة اخرى بموقفنا المبدئي من أن العنف لن يؤدي إلى أية نتيجة سوى إلى تدمير البلد وتمزيق وحدة شعبه فإننا نحمل النظام المسؤولية السياسية الكبرى عما آلت إليه أوضاع البلد جراء نهجه العنفي الذي اتبعه منذ البداية لمواجهة مطالب الشعب العادلة”.
وقال البيان: “ألم يحن الوقت ليدرك الجميع أن لا مخرج من الأزمة الراهنة والحفاظ على ما تبقى من البلد والشعب سوى الحل السياسي التفاوضي عبر مؤتمر جنيف”.

شاهد أيضاً

اغتصاب وإذلال.. صحيفة تستقصي قصص تعذيب الرجال جنسياً في سوريا

  طلب رجل فلسطيني عاش حياته في سوريا أن يتحدث مع الكاتبة، وأخبرها بأن رجالًا …

اترك تعليقاً