مقتل خمسة أطفال وجرح 45 في قصف صاروخي على مدارس بدمشق

SYRIA-CONFLICT-TERROR قتل خمسة أطفال سوريين وجرح 45 جراء سقوط قذائف على عدد من المدارس في دمشق صباح الثلاثاء.

وقال عدد من أهالي حي باب توما ذي الغالبية المسيحية لوكالة الأنباء الألمانية: “لقد قتل ما لا يقل عن خمسة أطفال وجرح نحو 45 طفلا بعد سقوط قذائف على مدرسة المنار في حارة الجورة، ما أثار الرعب والهلع في نفوس كل الأهالي وطلاب المدرسة المكتظة، وحالات بعض الطلاب حرجة جدا بينما البعض الآخر بين خفيفة ومتوسطة”.

وقال أهالي من حي دويلعة ذي الغالبية المسيحية أيضا إن قذائف سقطت قرب إحدى الكنائس والمدارس وأحدثت أضرارا مادية وجرح بعض الأشخاص تصادف وجودهم هناك.

وقالت مصادر معارضة ومواقع إلكترونية تابعة لها إن “نظام الأسد هو مصدر هذه القذائف كي يرعب الأقليات المسيحية” إلا أن وسائل إعلام النظام أعلنت أن “إرهابيين أطلقوا قذائف على مدارس في باب توما والدويلعة”.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر في قيادة الشرطة قوله إن “طفلا لقي حتفه وأصيب 41 آخرون معظمهم من الأطفال جراء سقوط قذائف هاون أطلقها إرهابيون على مدارس في باب توما والدويلعة بدمشق”.

وأضاف المصدر أن “قذيفة هاون سقطت على مدرسة المنار للتعليم الأساسي في باب توما ما أدى إلى استشهاد طفل وإصابة 36 آخرين كما سقطت قذيفة أخرى في تجمع مدارس قرب كنيسة مار الياس بالدويلعة ما أدى إلى إصابة خمسة مواطنين”.

في غضون ذلك، أفادت معلومات متطابقة من مصادر عدة بأن “قذيفتي هاون أصابتا محيط ساحة الأمويين، إحداهما سقطت بالقرب من قيادة الأركان العسكرية”، مشيرةً إلى “وقوع إصابات وأضرار مادية في المكان”.

نقلاً عن أ ف ب

شاهد أيضاً

انعدام الدواء يودي بحياة شابة في الغوطة الشرقية

  ذكرت وسائل إعلام محلية أن شابة فارقت الحياة، مساء أمس الثلاثاء، بسبب انعدام الدواء …

اترك تعليقاً