كيف تتم عملية تجنيد عناصرحزب الله للقتال في سوريا

1c57bf45-b294-4573-a6eb-79664df97f57_16x9_600x338بناة المستقبل- وكالات: كشفت وكالة الصحافة الفرنسية نقلاً عن عناصر من ميليشيا حزب الله أن عدد من يحاربون في سوريا، يتجاوز 5 آلاف مقاتل. كما تحدثوا عن طريقة تجنديهم وتدريبهم وكيفية نقلهم إلى سوريا.

ففي التفاصيل التي كشفوها، يبدأ التجنيد بضم شباب بعمر 18 عاماً، ويشترط أن يكون الشباب المجند متديناً.

ويتم تدريبهم في البقاع لمدة تتراوح بين 40 يوماً وثلاثة أشهر. ويتركز التدريب على استخدام الأسلحة الخفيفة، ومن ثم يتم إرسال العناصر المقاتلة إلى دورة تدريبية في إيران، تصل إلى شهرين، يتدربون فيها على استخدام الأسلحة الثقيلة قبل إرسالهم إلى سوريا.

وفي مقارنة هؤلاء بين ظروف القتال في كل من لبنان وسوريا، يرون أنه في لبنان مساحة المعارك محصورة غالباً في الجنوب، بينما في سوريا المساحة أكبر بكثير في ظل تضاريسها المختلفة. كما أن الخصم يختلف، ففي سوريا وبحسب المجندين، لا يعرفون من يقاتلون لوجود كتائب متعددة للمعارضة، بحسب ما نقلت الوكالة الفرنسية عنهم.

ويأخذ مقاتلون من ميليشيا حزب الله على أعضاء الجيش السوري قلة التأهيل العسكري، وعدم الانضباط وأحياناً غياب الكفاءة. ويستشهدون بحوادث وجهت فيها قوات الأسد نيرانها عن طريق الخطأ إليهم في أكثر من مرة وهو ما يسمى مصطلح النيران الصديقة.

شاهد أيضاً

هل موسكو جادة في إنسحابها من سوريا ؟

  بعد أكثر من عامين على تدخلها في الحرب السورية ، أعلنت روسيا عبر رئيسها …

اترك تعليقاً