العراق يقصف أهدافا لـ’داعش’ داخل الأراضي السورية

_21266_50أعلنت السلطات العراقية الأحد أنها استهدفت قافلة تابعة لتنظيم دولة الإسلام في العراق والشام (داعش) داخل الأراضي السورية.

حيث قصفت مروحيات عراقية موكبا مؤلفا من ثمانية صهاريج داخل الأراضي السورية كانت تحاول نقل وقود إلى تنظيم “الدولة الاسلامية في العراق والشام” في محافظة الأنبار، بحسب ما أفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية.

وأوضح العميد سعد معن في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية أن “مروحيات الجيش ضربت في وقت مبكر من صباح اليوم ثمانية صهاريج وقود في وادي الصواب في البوكمال داخل سوريا (شرق) كانت تحاول الدخول إلى الأراضي العراقية”.

وأضاف أن “ثمانية أشخاص قتلوا على الأقل في هذه العملية، هم الاشخاص الذين كانوا يقودون الصهاريج ويحاولون نقل الوقود” إلى تنظيم “الدولة الاسلامية في العراق والشام” في محافظة الأنبار المضطربة غرب العراق.

ويقع وادي الصواب قرب مدينة البوكمال السورية التي لها معبر حدودي مع مدينة القائم العراقية (340 كلم غرب بغداد) يسيطر عليه مسلحون معارضون للنظام السوري، وتعد هذه العملية الاولى من نوعها التي يعلن فيها العراق قصف موكب داخل سوريا.

وأكد معن لوكالة الصحافة الفرنسية انه “لم يكن هناك من تنسيق مع النظام السوري، مسؤوليتنا اليوم هي حماية حدودنا والحدود من الجانب الآخر لأنه ليس هناك من حماية من الجانب الآخر”.

يأتي ذلك فيما نقلت مصادر صحفية عن قائد عمليات الجزيرة والبادية بالوكالة اللواء علي إبراهيم إن ” قوة من قيادة العمليات حرقت، قبل ظهر اليوم، ثمانية صهاريج محملة بالوقود في منطقة صواب داخل العمق السوري، وقتلت خمسة من سائقيها، أثناء محاولتها دخول الأراضي العراقية”.

وأضاف ابراهيم ان “هذه الصهاريج كانت معدة لتزويد عجلات تنظيم داعش في محافظة الانبار بالوقود”، مشيرا الى ان “العملية استندت الى معلومات استخبارية دقيقة”.

يذكر أن محافظة الأنبار، ومركزها الرمادي تشهد منذ عدة أشهرعملية عسكرية واسعة النطاق لمحاربة مقاتلي “داعش”.

نقلا عن العرب

شاهد أيضاً

يلدريم: مخفر سليمان شاه سيعود إلى مكانه القديم في سوريا

  قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، مساء الإثنين، إن مخفر سليمان شاه سيعود …

اترك تعليقاً