السعودية ترفض الانتخابات السورية وتصفها بغير الشرعية

img_girls-ly1396174337_608رفضت المملكة العربية السعودية “الانتخابات غير الشرعية التي أعلنها النظام السوري”.

وقال بيان صادر عن مجلس الوزراء السعودي في ختام جلسته الأسبوعية الاثنين برئاسة ولي العهد الأمير سلمان بن عبد العزيز إن المجلس نوه “بالبيان الصادر عقب اختتام اجتماع مجموعة أصدقاء سورية في لندن وما تم خلاله من اتفاق على تحميل نظام الأسد مسؤولية الإرهاب الذي يمارسه ضد شعبه وامتداده إلى المنطقة بما في ذلك إحالته إلى المحكمة الجنائية الدولية من خلال مجلس الأمن الدولي ومواجهة صعود القوى المتطرفة في سورية وإكمال إزالة مخزون سورية من الأسلحة الكيميائية” مشدداً على “أهمية تعزيز الجهود لإيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين ورفض الانتخابات غير الشرعية التي أعلنها النظام السوري”.

ودعا وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل الاسرة الدولية الى اتخاذ «اجراء حازم» ضد النظام السوري بعد قرار دمشق تنظيم انتخابات رئاسية وانباء عن استخدامه غازات سامة ضد المدنيين، فيما أكد وزير الخارجية الجزائري رمضان لعمامرة خلال زيارته الرياض التي بحثت العلاقات والملفات الإقليمية وجود تنسيق مشترك في مكافحة الإرهاب.

وقال الفيصل في مؤتمر صحافي عقده في السادس عشر من نيسان الماضي في الرياض مع نظيره الجزائري ان إعلان النظام السوري لإجراء انتخابات رئاسية سيعرقل الجهود السياسية لحل الأزمة، وعبر عن إدانة المملكة لاستخدام النظام السوري للغازات السامة في كفرزيتا بريف حماة.

وأوضح: «المملكة ترى في إعلان النظام السوري إجراء الانتخابات تصعيدًا من قبل نظام دمشق، وتقويضا للجهود العربية والدولية لحل الأزمة سلميا، وعلى أساس اتفاق (جنيف 1) الهادف إلى تشكيل هيئة انتقالية بسلطات واسعة تمكنها من الحفاظ على سيادة سوريا واستقلالها ووحدتها الوطنية والترابية.

 وكانت السعودية دعت ’المجتمع الدولي إلى الضغط على النظام السوري، لإيصال المساعدات الإنسانية العاجلة إلى آلاف المحاصرين في حمص،’والمدن السورية الأخرى،’والمخيمات. وقال وزير الثقافة والإعلام، عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، في بيان نشرته’وكالة الأنباء السعودية مؤخراً ، أن ‘المجلس استعرض جملة من التقارير، المتصلة بالشأن المحلي، وعدد’من الموضوعات والأحداث الإقليمية والدولية’. وقال خوجة إن ‘مجلس الوزراء دعا المجتمع الدولي إلى الضغط على النظام السوري، لإيصال المساعدات الإنسانية العاجلة إلى آلاف المحاصرين، الذين يعانون الجوع والمرض في حمص،’والمدن السورية الأخرى،’والمخيمات’.

 

شاهد أيضاً

نعيم القاسم : حزب الله اكتسب خبرات في حربه بسوريا لم تكن لديه من قبل

  أثنى حزب الله اللبناني، على قتال ميليشياته في سوريا وقيامه بما وصفه بـ”تحرير المدن …

اترك تعليقاً