الفارس عدنان القصار خارج اسوار السجن بعد 21 عاما

10409471_638541306220203_9155276662743018617_n-660x330اُطلق سراح الفارس السوري عدنان قصار بعد واحد وعشرين عاماً من السجن التعسفي من قبل قوات النظام.

حيث اعتقل القصار في عام ألف و تسعمئة و ثلاثة و تسعين بأمر من باسل حافظ الأسد لأنه كان متفوقاً عليه في ميادين الفروسية ، و يقول ناشطون إنه تم اعتقال القصار بعد انتهاء التدريب اليومي في نادي الفروسية بتهمة حيازة المتفجرات، ومحاولة اغتيال باسل الأسد , وتم تحويل القصار إلى الأمن العسكري، قبل نقله وسجنه في تدمر، دون محاكمة , وتشير المصادر إلى أن العلاقة بين باسل والقصار بدأت تزداد سوءا قبل عام من الحادثة، حيث أخطأ باسل في الجولة النهائية من الدورة العربية، قبل أن يختتم القصار الجولة بدون أخطاء ويساهم في فوز المنتخب، ما أثار حفيظة وغيرة باسل الاسد.

شاهد أيضاً

فصائل ريف حلب ترفض اعتماد القانون السوري في المحاكم

  رفضت فصائل “الجيش الحر” العاملة في ريف حلب الشمالي اعتماد القانون السوري في محاكم …

اترك تعليقاً