يحيى العريضي: اجتماعات الرياض لن تؤثر على انعقاد (الرياض2)

 

أكد مستشار الهيئة العليا، “يحيى العريضي”، أن الاجتماعات التي عُقدت في الرياض لن تؤثر على مؤتمر (الرياض 2) المزمع عقده في شهر أكتوبر القادم، مشيراً إلى أن الهيئة ملتزمةٌ بثوابت الثورة ومطالب الشعب السوري.

وانتهى يوم الثلاثاء اجتماع الرياض بين وفد الهيئة العليا للمفاوضات ومنصتي القاهرة وموسكو، بعد أن ناقش المجتمعون الاتفاق على برنامج سياسي مشترك، والذي انتهى برفض ممثلي “منصة موسكو” الإقرار بأي نص يشير إلى مطلب الشعب السوري برحيل “بشار الأسد”.

ونقلت شبكة “شام” الإخبارية عن مستشار الهيئة العليا، “يحيى العريضي”، قوله إن كافة أطياف المعارضة اجتمعت في الرياض، للتوصل إلى حل، لافتاً إلى أن منصة موسكو رفضت الإقرار بثوابت الثورة.

وأكد العريضي، أن مؤتمر “الرياض 2” سيعقد في شهر أكتوبر، والذي سيضم شخصيات ومؤسسات تمثل المعارضة بشكل أوسع مثل مؤسسات المجتمع المدني ومؤسسات حقوق الإنسان.

وأضاف “لا نستطيع أن نقول إن اجتماعات الرياض فشلت، بل كل من الهيئة ومنصتي موسكو والقاهرة متمسكة بأجنداتها وثوابتها، وثوابت منصة موسكو ملتزمة بإملاءات روسيا التي تسعى لنسف المعارضة لتتبع لمنظومة الأسد”، مشدداً على أن “الهيئة ملتزمة بثوابت الثورة ومطالب الشعب السوري”.

وأشار مستشار الهيئة العليا إلى أن “الاجتماعات التي عقدت في الرياض لن تؤثر على الرياض2 المزمع عقده في شهر أكتوبر إلا بشكل بسيط، لأن الهيئة تعتبر الممثل الأوسع للشعب السوري، ولا تسأل على دكاكين”، على حد تعبيره.

وصرح المكتب الإعلامي للائتلاف، في بيان صادر عنه، بأن منصة موسكو رفضت الإقرار برحيل بشار الأسد، وألا يكون له أي دور في السلطة الانتقالية، وطالبت بالإبقاء على دستور 2012 مع بعض التعديلات، وهو الأمر الذي لا يمكن للهيئة العليا أن توافق عليه، بحسب البيان.

ولفت البيان إلى أن هناك قدر مهم من التفاهم بين وفد الهيئة العليا ووفد منصة القاهرة، في حين أعاق تشدد مندوبي منصة موسكو دون الاستمرار في الجهود لضم ممثلين عن المجموعتين إلى وفد المفاوضات.

من جهتها أعلنت منصة موسكو أن السبب الأساسي من الخلاف يعود إلى إصرار الهيئة العليا على طرح شروط مسبقة تتعلق برحيل بشار الأسد، الأمر الذي ترفضه منصة موسكو.

شاهد أيضاً

مظاهرات واعتصامات في درعا ترفض مشاركة منصتي موسكو والقاهرة في الرياض2…

رؤية سورية- نظمت المؤسسات والفعاليات الثورية في درعا اعتصاماً أمام مقر مجلس المحافظة في مدينة …