ثقافة وفنون

فلاسفة الامل….نجم الدين سمان

  نجم الدين سمان  صديقي د. عمر ألتنجي.. وبعد تخرّجه من بلاد السوفييت كطبيب نفسي؛ ظلّ عاطلاً عن العمل؛ و ظلّ يشتري الأمل على هيئة بطاقة يانصيب طيلة 30 عاماً؛ فبات يعرفه كل باعة اوراق اليانصيب في حلب؛ يدخلون الى حيث يجلس معنا و يهمسون في أذنه: عندي إلك ورقة فيها ثلاث أربعات وأربع خمسات.. فيشتريها ويطويها بأناقته المعتادة؛ ثم …

أكمل القراءة »

من مسرح الثورة السورية…سوناتا الربيع

جاء عرض مسرحية (سوناتا الربيع) في مهرجان المونودراما في الفجيرة  2012ثم في مسرح أبو ظبي مفاجئاً  لجمهور المسرح العربي بحضور قوي للثورة السورية ضمن رؤية إداعية حاولت أن تسبر أغوار الاحتقان الذي تفجر ثورة أطلقها أطفال درعا، وسرعان ما انتقل لهيبها إلى كل المحافظات السورية. صرخة مدوية مؤسسة لعهد جديد من المسرح السياسي في سورية. وسوناتا الربيع ( مونودراما )   …

أكمل القراءة »

أوراق دمشقية .. د.سليمان البوطي

د. سليمان البوطي مشاقة والبيطار والاسطواني وغيرهم كثر مثل لوتسكي وسميلنسكايا، والسوري عبدالله حنا…ذكروا- اما تخصيصا واما عرضا- حوادث عام 1860 في لبنان ، وماجرته من مذابح وويلات ، بسبب خلاافات اقتصادية بين الموارنة والمسلمين الدروز، والتي لبست لبوسا طائفيا آنئذ … تلك الحوادث، سرعان ما امتدت الى دمشق لقربها الجغرافي ووتواشجها التاريخي والعرقي وحتى التوأمة الطائفية مع بيروت . …

أكمل القراءة »

أكاد الجبل.. تخيّله المعارضون بأسماء كثيرة ومؤيدون ظنّوه بشار الأسد متخفياً بنيّة الإصلاح!!!

حوار ـ إبراهيم الجبين أكاد الجبل الصورة المستعارة للسوري الذي اختار المشاركة في الثورة دون أن يكسب لنفسه شيئاً منها، وظل يعمل متخفياً، حتى صار الشخصية الفيسبوكية الأكثر شهرةً، بعض المعارضين ظنوا أنه المثقف فلان، أو الكاتبة فلانة، أو السياسي فلان…حتى أن امتدّت تلك العدوى إلى الموالين وشبيحة بشار الأسد الذين روّجوا فيما بينهم أن أكاد الجبل الحقيقي هو الرئيس …

أكمل القراءة »

الغناء والرقص صارا نمط حياة في زمن الثورة السورية …حسام الدين محمد

الغناء والرقص صارا نمط حياة والقواشيش تحدّوا الاستبداد بحناجرهم سوريا: الأغنية التي هزّت عرش الدكتاتور حسام الدين محمد تميّزت ثورة الشعب السوري بطابع فني كبير فقد شارك فيها مئات الفنانين المعروفين، لكن انجازها الكبير هو في انها خلقت جيلا جديدا من الفنانين انخرط في التعبير بكافة الأشكال الابداعية من الغناء والموسيقى، مروراً بالفنون التشكيلية والغرافيكية والنحتية وفن الكاريكاتور والخط والملصقات، …

أكمل القراءة »

عن يوسف عبدلكي والحرية والخيول : شعر حسان عزت

 مزمور الفراشة مزمور الولد 1-هالة ضالعة بالفتنة ومهاري يوسف والحالات الصعبة العشاقُ ينادون: بلادي الأحصنةُ النضاحةُ بالوجد تنادي الأطفال السمرُ..الفقراءُ..الودعاءُ فراشات الصيف..الأنهار..الغابات عصافيرُ الغوطةِ.. غزلان دمشق القنّالة الكون ينادي هالة! ياشام يابلدي القتّالة يوسف لايصرخ يوسف لايبكي يوسف يلتمّ و يلتمُ يطلق ما تغزله الروح من الأقمار  لهالة مسكنها البحر وملعبها الأفق وضحكتها الأطفال شفافة كالموناليزا نقية كالمرغريت شرسة مثل …

أكمل القراءة »

اختباء الأمكنة في حقائب الغرباء : فواز قادري

 مقاطع من مخطوط (شهادات ليست اخيرة ـ قصيدة طويلة) أسلمتُ قناديلي لذاك الظلام الخاسر  ودوّنتُ فجيعتي الحمراء على ضوء غابر في الرحيل  تركت ُعناويني خلفي متأرجحة بين هطول بعيد وجفاف يدانى مرّة أخرى  تركتُ للذكريات عناويني وغلّفتهُا بوشمها الغريب أنا الطاعن بالغربة  استفيق الآن من الترحال  لأناشيدي شكاية إله  وآه طويلة تغالب المسافة باستباقها البطيء …….. إذن قندلتُ الظلام خلفي …

أكمل القراءة »