«صيف مع العدو» رواية جديدة لشهلا العجيلي

حوار الأفكار- الاتحاد

أصدرت الأديبة السورية شهلا العجيلي روايتها الرابعة تحت عنوان «صيف مع العدو» منشورات ضفاف، ومجاز، والاختلاف، تغطي أحداثها ما يزيد على 100 عام من تاريخ العرب، من خلال حياة ثلاثة أجيال من النساء شهدن التحولات الاجتماعية والسياسية، ومعهن نعيش الحياة بتفاصيلها في بلاد الشام في نهاية القرن التاسع عشر، وكذلك أثر الحرب العالمية الثانية، وصولا إلى زمننا الراهن.

تكشف المؤلفة عن التحولات التي تصنعها الحروب في حياة الأفراد، وكيف تتحكم بمصائرهم، وعن قدرتهم على التكيّف وعن الفصام الذي قد تصنعه محاولات المواءمة بين الوطن والملجأ. الحرب في صيف مع العدوّ، وفقا لتصريحها للصحافة، هي ظلال، في حين كان الاهتمام بالعلاقات الإنسانية، ومنجزات البشر التي تصنع الحياة. وتضيف: «البشر هم صناع الحياة، لا السلطات ولا غيرها من المتعاليات. سنجد وتؤكد العجيلي أن عملها الروائي صيف مع العدو يتضمن منجزات الإنسان العربي ونجاحاته وتضحياته التي تكسرها إرادات مستبدة أو تقلل من شأنها.